متى يجب أن تتوقف عن الكلام

عبير النحاس

2/21/2017 11:23:00 AM

 

 

من المهم جدا أن نكون اجتماعيين، أن نشارك الأخرين خبراتنا، و أن نخبرهم عن الأمور الجميلة التي حدثت معنا.

لكننا في الكثير من الأحيان، وبينما نجلس مع الأصدقاء، نجد أن أحدهم بدأ بالكلام دون أن يفكر في التوقف، ودون أن يدرك أننا نشعر بالملل، أو أن هناك من يرغب بالحديث.

هنا يجب أن ننتبه أيضا لما نفعله نحن خلال الاجتماعات، مع أصدقائنا، أو جيراننا، أو الأقارب.

 وأن نتكلم ونشارك الأخرين ولا ننعزل، وأيضا أن لا نحرج أنفسنا بأن نبدو كثرثارين.

فما العمل إذن:

-        انتبه لنفسك أولا فلو كنت وصلت إلى مرحلة الثرثرة فأعلن لنفسك أنك ستتغير.

-        عندما تلاحظ الملل من حديثك يظهر على الوجوه فتوقف، وكذلك عندما تبدأ بين الحاضرين أحاديث جانبية وأثناء حديثك.

-        اختر من المواضيع ما يهم الحاضرين، وما يفيدهم أيضا.

-        دع لهم الفرصة لإبداء رأيهم ومناقشتك، واحترم أراءهم، وإن خالفتك.

-        كن متحدثا لبقا واختر كلماتك الراقية، ولا تستخدم الفاحشة والبديئة منها أبدا.

-        لا تكذب لتلفت الأنظار، فسرعان ما تنال لقب كاذب بينهم.

-        حاول أن تحصل على الحسنات من خلال ما تقوله، وابحث عن الطرق المناسبة، والتي لا تكون فجة ومزعجة ومملة.

     

التعليقات

: أساسي
: ثانوي
: الخطوط العريضة
: الجزء السفلي
: القائمة