عش مع القرآن 85

إعداد : خالد الطبلاوي

12/15/2016 7:39:00 PM

 

 

 ما أحسن الإيمان طاب مقاما

لو كان إيمان العباد كلاما
لكن رب العرش قدر فتنةً
ليميز من صدقوا فكان لزاما
بدءاً بنوح والخليل وبعده
لوط وقد لاقى العنادَ سهاما
وشعيب قد عانى ليثني قومه
عن سوء ما فعلوا فكان ملاما
و لقد أذل الله كل معاند
وأذاقهم مر العذاب غراما
فتفكروا يا مؤمنون لتعملوا
فالقول دون الفعل كان حطاما

     

التعليقات

: أساسي
: ثانوي
: الخطوط العريضة
: الجزء السفلي
: القائمة