و أما سأقول "إن شاء الله " أيضا ..

راما الدقاق - 11عاما

5/15/2014 9:16:00 PM

 

عندما كنت صغيرة ، كنت أعود من المدرسة و أتناول طعام الغداء مع عائلتي ، ثم أذهب لإنجاز واجباتي المدرسية و أنهي ما طلبت مني أمي انجازه من أعمال في المنزل .

و في المساء قبل غروب الشمس بقليل ، أتكلم مع أمي طالبة منها أن تصحبني إلى منزل جدتي أنا و إخوتي .

لم أكن أدرك أنها متعبة من عملها خارج المنزل و داخله و قد لا تستطيع أن تأخذني إلى جدتي ، فقد كنت أظن أنها لا تتعب أبداً .

 كان جواب أمي دوماً : "إن شاء الله " .

 مثلي .. ومثل الكثيرين من الأولاد الذين كانوا في سني ، أظن أن كلمة " إن شاء الله " بمعنى " لا " .

 حتى جاء ذلك اليوم الذي طلبت فيه من أمي الطلب ذاته ، وكان جوابها نفسه ، فأجبتها بحزن :"

 لا تقولي إن شاء الله .. قولي نعم ، أريد أن أذهب ! "

قالت لي :

" أقصد في قولي هذا .. أنه إذا كان هناك قدر من الله فسيحدث "

أدركت حينها معنى قول أمي ، و اعتدت أن أسبق كلامي بـ قولي

 

" : إن شاء الله".

     

التعليقات

samah - الجزائر - 7/10/2014 5:48:00 PM
انها قصة شيقة اتمنى ان يعمل الاطفال بها

دنيا - الجزائر - 8/29/2016 8:14:00 PM
روعة

: أساسي
: ثانوي
: الخطوط العريضة
: الجزء السفلي
: القائمة